قريباً.. السفر من بكين إلى نيويورك في ساعتين فقط

02/28/2018 - 12:35 PM

 

انضمت الصين إلى تجمع شركات أميركية تعمل على صناعة طائرة تتجاوز سرعتها سرعة الـ 6.000 كلم في الساعة؛ أي أسرع من الصوت، ما يمكنها من قطع المسافة بين بكين ونيويورك في ساعتين فقط.

وللمقارنة، فإن رحلة تجارية بين بكين ونيويورك اليوم قد تتم على الأقل في 14 ساعة.

يذكر أن باحثين من أكاديمية العلوم ببكين نجحوا في الآونة الأخيرة في تجاربهم على طائرة (  I Plane) بسرعة 6.000 كلم في الساعة أجروها في نفق من الرياح.

الطائرة مزودة بجانحين معقوفين إلى الأسفل وثالث على شكل مثلث في أعلى جسم الطائرة، ما يقلل من احتكاك الطائرة بالهواء والاضطرابات الجوية وتحسين توجهها.

وقد نشرت مجلة ( Physics, Mechanics and Astronomy ) نتائج هذا المشروع، مشرة إلى أن المشروع تكتنفه بعض الصعوبات يحاول الباحثون التغلب عليها، منها ان طائرة (I-Plane) لا تتسع سوى لخمسين مسافرا فقط بينما طائرة بوينج 737 المساوية لها في الحجم تتسع لـ 200 مسافر، ما دفع المختصين إلى الاعتقاد أن النية قد تكون تطوير هذه الطائرة لأغراض عسكرية وليس مدنية.

يشار إلى ان بلدانا عدة، ضمنها الولايات المتحدة، تخوض سباقا لصناعة طائرات أسرع من الصوت، وقاذفات ثقيلة قادرة على الوصول إلى الهدف في وقت قياسي.

من الجانب الأمريكي، أعلن باحثو (ناسا) السنة الماضية أنه يمكن أن تكون الأنابيب النانوية من "نتريد البورون" مادة تجعل من النقل الجوي الأسرع من الصوت سهل التحقيق، ما يسمح لطائرات (ناسا) من عبور كامل تراب الولايات المتحدة في أقل من نصف ساعة. كما ان القوات البحرية الامريكية بدأت في الآونة الأخيرة في اجراء تجارب على أسلحة أسرع من الصوت بإمكانها ضرب أيا كان على الأرض في ساعة من الزمن فقط.

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment